attariq aljadid

الصفحة الأساسية > عربي > شؤون وطنية > أخـبـار الإتحاد العـام لطلبـة تـونس

أخـبـار الإتحاد العـام لطلبـة تـونس

الاثنين 23 شباط (فبراير) 2009

بــيــان مـن الإتحاد العـام لطلبـة تـونس

لليوم الثالث عشر على التوالي يتواصل إضراب الجوع الذي يشنه مجموعة من مناضلي الاتحاد العام لطلبة تونس بالمقر المركزي 19 نهج نابلس تونس دفاعا عن حقهم في الدراسة وحق المنظمة في النشاط وتسوية كل الملفات النقابية العالقة بعد أن استنفذ المكتب التنفيذي كل السبل لتسويتها.

وإذ كنا ننتظر تفاعلا ايجابيا من قبل السلطات المعنية خاصة بعد المراسلات والنداءات التي توجه بها المكتب التنفيذي والتي تضمنت ردودا وتوضيحات لعديد المسائل والافتراءات معبرا في ذات الوقت عن تمسكه بالحوار الجدي والمسؤول لمعالجة كل القضايا العالقة، لكن ما راعنا إلا وأن اتصل اليوم رئيس منطقة الشرطة بباب بحر بالأمين العام للاتحاد العام لطلبة تونس مهددا ومتوعدا مستعملا في ذلك عبارات نابية لا تليق بالتعامل مع المسؤول الأول في منظمة وطنية وهو ما يتناقض وأبسط مقومات السلوك المدني والقانوني.

وعليه يهم المكتب التنفيذي أن يتوجه إلى الرأي العام الطلابي والوطني بالتالي:
- 1 . استنكارنا لسلوك رئيس منطقة الشرطة بباب بحر الذي يتناقض مع قوانين البلاد ودستورها ومطالبتنا بفتح تحقيق حول ما أقدم عليه وما تضمنه هذا السلوك من اعتداء على الأمين العام والمنظمة الطلابية عموما.
- 2. إن تمسكنا بالدفاع عن حق مناضلينا في الدراسة وعن مناخ جامعي سليم بعيدا عن كل أشكال الزجر والقهر التي لم يسلم منها أي طرف جامعي هو حق مشروع يكفله الدستور خاصة أمام سياسة الانغلاق التي انتهجتها وزارة التعليم العالي.
- 3. إن كل محاولات التهديد والوعيد والإرباك لن تثنينا عن الدفاع عن حقوق مناضلينا وحق المنظمة في عقد مؤتمرها دون تدخل أو وصاية بكل الأشكال المشروعة.

ختاما نهيب بكل القوى الوطنية الوقوف إلى جانب الاتحاد العام لطلبة تونس حتى يتسنى له عقد مؤتمره وإيقاف نزيف المؤامرات التي تحاك ضده.

عن المكتب التنفيذي

الأمين العام

عزالدين زعتور

SPIP | دخول | خريطة الموقع | متابعة نشاط الموقع RSS 2.0
Habillage visuel © Andreas Viklund sous Licence free for any purpose