attariq aljadid

الصفحة الأساسية > عربي > في العالم > لجنة تحقيق دولية في جرائم الحرب الاسرائيلية عالقة في رفح !

بعد الجـرائـم فـي غــزة:

لجنة تحقيق دولية في جرائم الحرب الاسرائيلية عالقة في رفح !

الثلاثاء 17 شباط (فبراير) 2009

كلف المدعي العام لدى المحكمة الجنائية الدولية لجنة تحقيق دولية للتحقيق في جرائم اسرائيل ضد الفلسطينيين خلال العدوان الأخير على غزة.

اللجنة المتألفة من أربعة محامين فرنسيين ونرويجيين تحولت الى مصر وقدمت للسلطات جميع الوثائق المطلوبة كي يتسنى لهم الدخول الى غزة عبر معبر رفح للقيام بأعمالهم المتمثلة في التوصيف القانوني للانتهاكات التي حصلت خلال العدوان الاسرائيلي، لكن مهمتها تعطلت جراء منعهم من الدخول الى القطاع لأسباب لم يقع شرحها لهم، كما صرح بذلك أحد اعضاء اللجنة المذكورة. وقد أصروا على البقاء في مصر الى أن يسمح لهم بالدخول الى غزة، بعد أن تثمر اتصالاتهم مع سفارات بلدانهم الحل المنشود.

ومن المعلوم أن هذه اللجنة هي واحدة من بين أربع لجان، شكلتها محكمة الجنايات الدولية من أجل اثبات ارتكاب اسرائيل جرائم حرب، كي يتسنى إحالة المتورطين على المحاكمة.

اللجنة أكدت أن بحوزتها قائمة المتورطين في جريمة الحرب من عسكريين وسياسيين، وأن الجريمة ثابتة ولا ينقص إلا توثيقها، الذي لم يتسن لهم القيام به، دون أن يجدوا تفسيرا لذلك من قبل السلطات المصرية التي لم تسمح لهم بدخول غزة عبر معبر رفح، وأكد أحد المحامين أن تعطيل مهمتهم أو الحيلولة دون انجازها لا يخدم سوى مصلحة مجرمي الحرب من الاسرائيليين.

من جهة اخرى أشار أحد المحامين النرويجيين أن هناك دعوى سترفع ضد مجرمي الحرب الاسرائيليين امام المحاكم النرويجية، وهو ما سينجر عنه اصدار مذكرة ايقاف دولية ضدهم، سيحول دون مغادرة السياسيين والعسكريين الاسرائيليين لاسرائيل، كي لا يتعرضوا للإيقاف والسجن، حسب تعبيره.

SPIP | دخول | خريطة الموقع | متابعة نشاط الموقع RSS 2.0
Habillage visuel © Andreas Viklund sous Licence free for any purpose